اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
هل فعلا ان 26 مليون مصري أدلو بأصواتهم؟
اللجنة العامة للانتخابات ما معني أن تعلن اللجنة العامة للانتخابات ان 26 مليون أدلو بأصواتهم أو أن 37% ممن له حق التصويت قد ذهب وصوت في اللجان ولماذا تم تمديد الانتخابات يوما آخر – هذه الأرقام الكبيرة قد تكون غير واضحة في أذهان الكثير ولكن عندما بتم تفتيت الرقم فإن عملية تصديقه أو إنكاره تكون سهلة ومفهومة للجميع - ماذا نعني بتفتيت الرقم
في هذه الانتخابات مثلا عدد من له حق التصويت هو 53,909,306 وعدد اللجان الفرعية هو 13,898 وعدد أماكن اللجان الفرعية هو 11,112 مكان وهذا يعني أنه في المتوسط هناك 4,851 ناخبا لكل مكان. الانتخابات في 26 و27 كان من المفترض أن تكون 27 ساعة انتخابية خلال هذين اليومين وبعد إضافة يوم ثالث أصبح لدينا 40 ساعة انتخابية
لو فرضنا أن الشعب المصري في مجمله متجانس إلى حد كبير وهي فرضية حقيقية - فلو مثلا أعلنت الحكومة أن 26 مليون قاموا بالتصويت فما هو متوسط عدد الناخبين في جميع لجان مصر خلال هذه ال 40 ساعة انتخابية
الرسم المرفق يوضح أنك ستكون في حاجة ل 58.5 ناخب كل ساعة على مدار 40 ساعة انتخابية في جميع لجان مصر وهو ما لم يحدث في أي لجنة بما في ذلك اللجان التي عملوا أمامها طوابير صباح يوم 26 بغرض العرض التليفزيوني فقط. أغلبية الشعب إما ذهب أو مر أمام لجنة وشاهد العدد ويستطيع أن يحكم هل كان هناك 58.5 ناخب كل ساعة على مدار 40 ساعة انتخابية في لجنته أم لا ونفس الشيء ينطبق على جميع لجان مصر
لكن لو كانت الانتخابات قد جرت فقط في يومين فهذا كان سيتطلب حضور 87 ناخب كل ساعة على مدار 27 ساعة انتخابية في جميع لجان مصر وهو أصعب إثباتا
تحالف دعم الشرعية بري أن العدد الحقيقي للناخبين أقل من 10 مليون - لنفرض أنه 10 مليون - ما معني هذا
معناه أنك في حاجة ل 22.5 ناخب كل ساعة على مدار 40 ساعة انتخابية في جميع لجان مصر - أو ناخب كل 3 دقائق ومن مشاهدة الكاميرات الثابتة في اللجان ربما كان هذا تقديرا مقبولا للبعض - لكن يجب أن نتذكر أن الإعلام المصري إختار وضع الكاميرات الثابتة في لجان توقع فيها كثافة المشاركة وليس في النجوع والقري أو مناطق معروفة ككرداسة وناهيا وحلوان والمطرية ودلجا على سبيل المثال لا الحصر والشهادات من هذه الأماكن وغيرها توحي بناخب واحد كل ساعة وليس 22 ناخب
ماذا لو رسمنا متوسط عدد الناخبين مقابل نسبة المشاركة - ما هو المطلوب لتحقيق نفس نسبة انتخابات 2012 أو 51.58% - هذا موضح في الرسم البياني الثاني - المطلوب هو 62.9 ناخب كل ساعة على مدار 40 ساعة انتخابية في جميع لجان مصر - لو كانت مدة الانتخابات يومين فقط سنحتاج ل 93 ناخب كل ساعة على مدار 40 ساعة انتخابية في جميع لجان مصر - وهو ما لا يستطيع عاقل إدعاء أنه حدث في هذه الانتخابات
لكن كيف تحققت نسبة 51.58% في انتخابات 2012 - هناك فارقين جوهريين بين الانتخابين - الأول أن الطوابير أمام اللجان كانت واضحة في كل أنحاء مصر والثاني أن عدد اللجان الفرعية كان أكثر من 3 مرات عددها هذه المرة - اللجنة العليا تحسبا لفضيحة قلة الأعداد قررت يوم 21 مايو دمج اللجان إلي ثلث العدد بغرض إظهار زحام مصطنع
لكن يشاء الله أن يكون دمج اللجان مع هذه المقاطعة الرائعة سببا في جعل عملية التزوير التي سيقومون بها أكثر وضوحا وفجاجة بالرغم من زيادة عدد ساعات التصويت. يد الله التي مدت لهم تمكر الآن بهم وسنرى كثيرا من هذا المكر
رأيي الشخصي - عدد المصوتين لم يتعد 5 ملايين - أو 11 ناخب كل ساعة على مدار 40 ساعة انتخابية في جميع لجان مصر - هذا أيضا ربما عدد أكبر من المقبول طبقا للفيديوهات.
سياسة | المصدر: اسامة السيد حسين | تاريخ النشر : الخميس 29 مايو 2014
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com