اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
وفاة 11 معتقلا داخل سجون الانقلاب
السجون كشف تقرير إخباري عن وفاة 11 معتقلا من الرافضين للانقلاب العسكري، داخل السجون والمعتقلات في مصر، منذ انقلاب 3 يوليو/ تموز الماضي.
ووفقا للتقرير الذي أعدته وكالة الأناضول للأنباء، فإن أول الضحايا هو القيادي بالجماعة صفوت خليل (57 عاما)، حيث لقي حتفه بسجن المنصورة العمومي، 27 في سبتمبر/ أيلول 2013، وكان مصابا بالسرطان، واتهمت أسرته سلطات الأمن بعدم تقديم العلاج الكافي له؛ ما أدي إلى وفاته.
وبعد ثلاثة أيام فقط توفي عبد الوهاب محمد عبد الوهاب (46 عاما)، من كوادر جماعة الإخوان بالمنيا، بسجن المنيا العسكري، وكان مصابا بمرض السكر والسرطان، واتهمت أسرته ومحاميه الشرطة بالتسبب في وفاته جراء الإهمال الطبي.
وفي 14 أكتوبر/ تشرين الأول توفي عبد الرحمن مصطفى، وهو أحد قيادات جماعة الإخوان، داخل مستشفى قصر العيني، التي نقل إليها من سجن طرة، متأثرًا بهبوط حاد في الدورة الدموية، كما توفي صلاح يوسف أبو الليل (30 عاما)، بسجن المنيا العسكري في 30 أكتوبر، واتهمت نقابة الصيادلة الشرطة بتعذيبه داخل السجن؛ وهو ما أدى إلى وفاته.
وتوفي سامي محمود أبو ركبة (60 عاما)، وهو من كوادر جماعة الإخوان في الإسكندرية بسجن طرة، في 6 يناير/ كانون الثاني 2014، واتهمت أسرته ومحاميه الشرطة بمنع الأدوية عنه حيث كان مصابا بالسكري والضغط.
وفي 5 فبراير/ شباط توفي محمد الغزلاني (60 عاما)، وهو من كوادر جماعة الإخوان في مدينة كرداسة بالجيزة، وقالت إسرته ومحاميه إنه كان يعاني من أمراض السكري والضغط والكبد، متهمين الشرطة بمنع الأدوية عنه.
وبعد شهر واحد في 4 مارس / آذار، توفي القيادي الإخواني بمحافظة الإسماعيلية محمود عبد الهادي (59 عام)، وقال مصدر أمني، وقتها، إن الوفاة طبيعية وناتجة عن ارتفاع في ضغط الدم، ولم تصدر اتهامات من قبل أسرته تحمل أي جهة المسؤولية عن وفاته.
وفي 18 مارس/ آذار 2014، توفي رضا عبد الفتاح عمارة (52 عاما)، وهو أحد أفراد الإخوان بالبحيرة بسجن دمنهور العمومي، وقال مصدر أمني، وقتها، إن الوفاة طبيعية وناتجة عن هبوط حاد بالدورة الدموية جراء الإصابة بمرض الفشل الكبدي.
كما توفى فتحي رمضان (45 عاما)، بسجن المنيا العمومي في 5 إبريل / نيسان، وقال مصدر أمني إن وفاته طبيعية وناتجة عن أزمة قلبية وضيق في التنفس، وفي 17 إبريل توفي سيد علي جنيدي (63 عاما)، بسجن دمو بالمنوفية، وقال مصدر أمني إنه وفاته طبيعية وناتجة عن إصابته بـ”ذبحة صدرية”.
ويوم الجمعة، توفي جمعة علي حميدة (64 عاما)، وهو من كوادر الإخوان بالإسكندرية، في سجن برج العرب، وقالت أسرته ومحاميه إنه كان يعاني من أمراض السكري والضغط والكبد، متهمين الشرطة بمنع الأدوية عنه.
سياسة | المصدر: جريدة الصفوة | تاريخ النشر : الأحد 04 مايو 2014
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com