اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
صكوك القتل عند الانقلابيين
الدكتور محمد محسوب الانقلابيون بنوا خطتهم على قاعدة أنه من ليس معنا فهو إخوان.. وأدارو إعلامهم ليبث روح الكراهية تجاه الإخوان.. المصطلح الذي أصبح فضفاضا ليشمل كل من اعترض عليهم أو رفض انقلابهم..
وحتى لا يقف الانقلابيون وحدهم أصروا على الحصول على تفويض بالقتل ممن سمحت لهم مشاعر الكراهية بمنح تفويض بالقتل.. ودفعوا كل من شارك معهم ليوقع على صكوك القتل حتى لا يتخلى عنهم في لحظة محاسبة للنفس.. والآن هم مختلفون مشتتون لا يجمعهم سوى لون الدم في عيونهم وعلى أيديهم.. وخوفهم من سقوط الانقلاب ومواجهة لحظة القصاص تنطق به أفعالهم وانفعالاتهم...
ليس أمامهم من طريق سوى الإصرار على النغمة ذاتها.. من ليس معنا فهو إخوان.. ومن كان إخوانا استحق القتل.. هكذا يحاول القاتل أن يخفي جرائم قتله بجرائم قتل جديدة..
بعض الذين ركبوا سفينة الانقلاب الغارقة.. من مشايخ وأدباء.. ومفكرين وكتاب.. وإعلاميين وسياسيين.. حرقوا كل مراكبهم لأنهم راهنوا على نجاحه ، ولم يضعوا ولو احتمال بسيط لفشله.. وهم ما عادوا يملكون سوى التوقيع على مزيد من صكوك القتل..
حزنت لشخصيات كثيرة حسبتها تحمل قلما حرا أو ضميرا يقظا.. فاكتشفت أن ما تحمله قلبا يكره كل من يختلف معه.. وقلما يوقع به صك قتله..
سفينتكم غارقة.. وانقلابكم غارب.. وستنتصر الحرية.. والتسامح.. واحترام الاختلاف.. وعشق الوطن بكل ألوانه بعدما يخلو من صكوك القتل..
سياسة | المصدر: الدكتور محمد محسوب | تاريخ النشر : الجمعة 03 يناير 2014
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com