اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
الأطفال بالسويس يواجهون الموت بسبب الانقلاب العسكري
مستشفيات الجمعية الشرعية سادت حالة من الارتباك للمؤسسات التابعة للجمعية الشرعية بالسويس، على إثر القرار الباطل والمجرم لحكومة الانقلاب برئاسة "الببلاوي"، بتجميد أموال 1055 جمعية خيرية إسلامية وعلى رأسها الجمعية الشرعية.

شهد مستشفى "السراج المنير" التابعة لفرع الجمعية الشرعية بالسويس والتي تشمل وحدات غسيل كلوي وحضانات للأطفال حديثي الولاده اضطراب في حركة العمل اليومية والاعتماد على مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية مع استمرار العمل بالعيادات الخارجية بجهود الأطباء المتطوعين .

كما شهدت أنشطة الجمعية الخيرية الأخرى (مشروع الأسر المنتجة وكفالة اليتم وتزويج اليتيمات ومعهد إعداد الدعاة) والمهددة بالإغلاق وتسريح العاملين بها، حالة توقف لأنشطتها لحين إشعار آخر .

وصرح أحد مسئولي الجمعية لـ(إخوان أون لاين) بأن الجمعية الشرعية هي أكبر وأقدم كيان تنموي في مصر، تأسست عام 1912م بغرض خدمة الإسلام والمسلمين، وتخفيف المعاناة عن كاهل فقراء المسلمين؛ عن طريق الإعانات الشهرية، وتوفير مشروعات الأسر المنتجة وإنشاء المستشفيات التي تقدم الخدمات الطبية بأسعار رمزية، هذا بالإضافة إلى أنشطتها في خدمة الدعوة الإسلامية من رعاية القوافل الدعوية وإنشاء المساجد .

أضاف: أن قرار التحفظ علي أموال الجمعية يعني التوقف عن تقديم الخدمات لآلاف المواطنين من محافظة السويس ومصر كلها، الذين لو وجدوا من يمد لهم يد العون من الجهات الرسمية لما جاءوا للجمعية، وأن مجلس إدارة الجمعية الشرعية بالسويس في انتظار قرار الفرع الرئيسي خلال الأيام القادمة .
سياسة | المصدر: إخوان أون لاين - أحمد جلال | تاريخ النشر : الخميس 26 ديسمبر 2013
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com