اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
اعتقال وتعذيب مواطن هولندي على أيدي قوات الانقلاب
مواطن هولندي كشفت منظمة الكرامة لحقوق الإنسان عن اعتقال مواطن هولندي في مصر وتعذيبه على أيدي قوات أمن الانقلاب منذ أغسطس الماضي دون تحقيق أو توجيه تهم له.

وخاطبت الكرامة آليات الأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان للتدخل لدى السلطات المصرية بشكل فوري وتذكيرها بالتزاماتها الدولية، ومطالبتها بتقديم العلاج الضروري للمواطن الهولندي أحمد حسن الدين (25 عاما) ومحاكمته وفقاً لضمانات المادة 14 من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية أو الإفراج عنه فوراً، ومطالبتها أيضا بفتح تحقيق حول تعرضه للتعذيب وتقديم المتورطين للعدالة.

وقالت المنظمة في بيان لها أنه اعتقل مساء 19 أغسطس الماضي من قبل عناصر أمن ملثمين رفضوا الإفصاح عن هويتهم له ولزوجته، وبطحوه أرضا على بطنه ووثقوه بشرائط بلاستيكية وضربوه على رأسه بالبنادق، واستجوبوه عن شخص يبحثون عنه حسب زعمهم وحطمت قوات أمن الانقلاب العديد من محتويات البيت، واستولت على حاسبه النقال وهاتفه وماله وجواز سفره وهددته بأنه سيدفع ثمن معرفته بالشخص المبحوث عنه، وأنه سيذوق طعم السجون المصرية، وجرى كل ذلك أمام زوجته وابنه البالغ من العمر سنة ونصف.

نقل حسن الدين إلى مركز شرطة تجمع أول بالقاهرة الجديدة، وهناك ألقوه على بطنه في زنزانة باردة مع ضربه المستمر والسب والشتم بعبارات عنصرية، وبقي على هذه الوضعية من العاشرة صباحا وحتى الثامنة مساء دون السماح له بقضاء حاجته. ثم نقل في 20 أغسطس 2013 إلى مقر أمن الدولة للتحقيق معه دون أن ينجو مرة أخرى من الضرب من قبل 15 جنديا.

وعند وصوله بحسب بيان الكرامة أجبر على نزول درجات السلم معصوب العينين ليسقط مرتين مما أسفر عن جرحه في ظهره. ثم وضع في زنزانة ضيقة يسمونها "قفص الكلب" موثق اليدين في وضعية مؤلمة ثماني ساعات.

وأضاف البيان قبل أن ينقل إلى غرفة التحقيق في الطابق العلوي سمع أحد الحراس يقول "أعطيه واحدة على الوجه" ليتلقى مباشرة سيلا من الركلات واللكمات والصفعات على وجهه وهو معصوب العينين.

وتابع لم تعرف أسرته مكان تواجده إلا في 23 أغسطس بعدما رحل إلى سجن طرة في 22 أغسطس حيث لا زال معتقلا إلى الآن في زنزانة مكتظة تفتقر لأدنى شروط النظافة والتهوية، يعاني من آلام الظهر الناتجة عن تعذيبه وسقوطه دون أن يتلقى العلاج رغم مطالبته المتكررة للسلطات بذلك.

وأشار إلى أنه احتجاجا على وضعيته وظروفه السجنية الصعبة دخل حسن الدين في إضراب عن الطعام منذ 24 أكتوبر، وبدل الاستجابة لمطالبه وضع في زنزانة انفرادية موثق اليدين معصوب العينين يتناوب على ضربه بقسوة مجموعة من حراس السجن، مع ما يصاحب ذلك من سب وشتيمة وإهانات عنصرية، محذرا من أن وضعيته ستزداد سوءا في حالة استمراره في الإضراب، وقالت المنظمة أنه أخبر محاميه أنه لن يتوقف قبل أن تقدم له ضمانات بإجراءات قانونية ومعاملته بإنسانية.
سياسة | المصدر: الحرية والعدالة - خالد عفيفي | تاريخ النشر : الثلاثاء 26 نوفمبر 2013
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com