اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
تمرد اعضاء حزب الوفد للمطالبة باستقالة البدوي
تمرد الوفد لجأت الهيئة العليا لحزب الوفد للتصعيد الإداري ضد أعضاء حركة "تمرد الوفد" بفصل القيادات الحزبية التي شاركت بوقفة ضريح سعد، من جانبها رد منسق الحركة على تلك القرارات بالتصعيد المقابل، سواء بالاعتصام داخل مقر الحزب في نهاية المهلة التي أعطيت للبدوي بالاستقالة.
يبدو أن حزب الوفد انضم لقائمة الأحزاب المصرية التي تشهد حالة من الغليان الداخلي بسبب صراع الأجيال وما يولده من خلافات وصراعات في الرؤى.
فهناك جيل الشباب الذي يريد أن يكون له مكانً وثقل حقيقي داخل هياكل ومؤسسات الحزب، بالإضافة لصنع القرار الداخلي، وجيل الشيوخ الذي يتولى القيادة ويتحكم بعملية صنع القرار.
وتلك الأزمة هي جزء من أزمة أكبر يعاني منها الشباب، سواء داخل المشهد السياسي المصري، أو حتى داخل الأحزاب السياسية الفاعلة داخله.
فبعد الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها حركة تمرد ــ الوفد التي أسسها عدد من شباب وأعضاء الوفد للمطالبة باستقالة رئيس الحزب السيد البدوي؛ لما وصفته بفشله في إدارة الحزب، وتحقيق الانسجام السياسي داخله، لجأت الهيئة العليا للحزب للتصعيد؛ إذ اعتبرت تلك الوقفة بمثابة تحد خطير يواجه الحزب بتوقيت سياسي عصيب، سارعت الهيئة العليا للحزب لعقد اجتماع طارئ برئاسة البدوي، لبحث تلك الأزمة ومحاولة بلورة موقف جماعي.
وعقب الاجتماع أكد طارق التهامي مساعد رئيس الحزب لشئون الشباب وعضو الهيئة العليا رفض تلك الوقفة، وما تدعو إليه من مطالب، وأعلن النتائج والقرارات التي خرج بها هذا الاجتماع، والتي أكدت تمسكها بما وصفته الهيئة بالرئاسية الشرعية للحزب، وضرورة الحفاظ على تماسك ووحدة الحزب الداخلية.
من أبرز نتائج هذا الاجتماع وقراراته: إعادة تجديد الثقة بالإجماع في السيد البدوي رئيسًا للحزب، ثم الفصل الإداري لكل من تورط في الإساءة إلى الوفد حزبًاً وفكرًا وتنظيمًا فصلاً نهائيًا من كل هياكل ومؤسسات الحزب، ويعتبر هذا القرار نهائيا لصدوره من الهيئة العليا أعلى سلطة بالحزب، ولم يعترض على القرار سوى عضوين فقط من الهيئة حسب توصيف تهامي، والذي أكد أن جميع الوفديين قادرون على حسم ومواجهة أي محاوله للإساءة للحزب وقياداته ورموزه.
وقال المنسق العام لحركة "تمردالوفد": إن قرارات الفصل التي اتخذتها الهيئة العليا للوفد مخالفة للمادة الخامسة من اللائحة الداخلية للحزب، مشيرا إلي أنه كان من المفروض تحويل المفصولين إلي لجنة التنظيم بالحزب، وبناء عليه يتم التحقيق معهم من قبل السكرتير العام للحزب فؤاد بدراوي، وهذا لم يحدث علي الإطلاق، وبالتالي تعتبر القرارات تعسفية وباطلة.
سياسة | المصدر: الأهرام | تاريخ النشر : السبت 14 سبتمبر 2013
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com