اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
أحمد شفيق وعد كل عمدة بمليون جنيه حال فوزه
الرشوة شفيق شن الدكتور محمد مرسى، المرشح الرئاسى، هجومًا عنيفًا على قرار تخصيص وسائل نقل مجانية لنقل المواطنين إلى اللجان للإدلاء بأصواتهم، معتبرًا ذلك من أحدث طرق التزوير لتسهيل نقل المواطنين إلى محافظات غير محافظاتهم لتكرار الأسماء بالجداول الانتخابية، ورفض تسليم الجداول حتى الآن لتنقيتها من الأسماء المكررة لأكثر من 10 مرات.
وقال مرسى ـ فى مؤتمر انتخابى بنقابة المهندسين بطنطا ـ إن الناس أدركت حجم إجرام من يحاولون رشوتهم وأنهم قالوها صراحة: إن التزوير هذه المرة سيكون تزويرًا أمريكيًا ولن يكتشفه الناس إلا بعد انتهاء الانتخابات، وموضوع القطارات والأتوبيسات المجانية أحد هذه الطرق؛ لأن المزورين سيظلون طوال عمرهم مزورين ولا يعرفون للحق طريقًا، وهم يريدون حمل الناس من الدقهلية للغربية وللإسكندرية للإدلاء بأصواتهم أكثر من مرة.
وأضاف أن بعض العمد والمشايخ أخبروه بأن الصوت الانتخابى وصل ثمنه إلى 500 جنيه، وبعد النتيجة يحصل كل عمدة على مليون جنيه لتصل حجم الأموال المرصودة لنحو 5 آلاف قرية إلى 5 مليار جنيه، وأشار إلى أن زوجة أحد المحبوسين تعطى الآن شيكات على بياض، وهناك محاولات لجمع البطاقات من الناس.
وقال مرسى: إن أصوات المصريين فى إسرائيل ذهبت كلها لشفيق و"؟أنا أقول لهم فى ستين داهية"، مؤكدًا أن 32 عائلة فقط تقود مسيرة الرشوة والتزوير فى مصر بعد أن جمعوا أموال الشعب من الحرام بمشاركة أصحاب المصالح وأمن الدولة المنحل.
وعاد مرسى ليهاجم خصمه بشدة، قائلاً: هؤلاء أشباه الرجال ولا ينتظر منهم الخير لمصر أو المروءة والشرف، ولن نسمح بسرقة مصر منا مرة أخرى، ونحن والشعب نعرف أذناب نظام مبارك ومن يتكلم عن الشرف من أين يأتى به وهو عديم الشرف؟، والمجرم عندما يموت يبدأ فى الرفس ولذلك لا تقلقوا عندما تسمعوا عنى شيئًا يسئ إلىّ، فإن الله يدافع دائمًا عنى.
وتوجه قائلا: الفرصة لا تأتى للشعوب إلا مرة واحدة فاغتنموها لتحيوا كرامًا. وقال إن آخر فرصة غدًا لنتسلم كشوف الناخبين وسيشل الله أيادى المزورين وسيطمس على قلوبهم، مشيرًا إلى اتصال الشيخ القرضاوى به وتبشيره بالنجاح قائلاً له لا يمكن أن ينصر الله الباطل أبدًا.
وشدد على أن الشعب كله مُصرّ على عدم العودة للوراء ورفض الفاسدين المفسدين والمعاونين للفاسدين وقتلة الثوار الذين أصابوا أبناءنا فى عيونهم وسويداء قلوبهم، مؤكدًا أن تلك الجرائم لا تسقط بالتقادم ولابد من محاسبة القتلة ومساعدة النيابة فى تقديم أدلة إدانتهم حتى لا يفلتوا من العقاب، مشيرًا إلى أن النظام الساقط والفاسد يحاول العودة من جديد من الشباك بعد ما طردناه من الباب، وهو الأمر الذى لن يسمح الشعب به تحت أى ظرف من الظروف.
ودافع مرسى بشدة عن القضاة، وقال: إن الفاسدين يطلقون الشائعات للنيل من القضاة الشرفاء الذين حموا الصناديق من قبل وتعرضوا لاعتداءات سافرة عليهم؛ لأنهم رجال بحق و"أولاد بلد جدعان".
ونفى مرسى ما يثار حول نيته إلغاء عمل المرأة، وقال إن من يروج هذا فقد عقله وسفيه لأنه من غير المعقول الاستغناء عن 5 مليون امرأة عاملة، وما كانت السيدة خديجة إلا سيدة أعمال "بيزنس وومن"، مضيفًا: "أن دم الشهداء فى رقبتى وسنغلق جميع شقوق الثعابين حتى لايخرجوا منها من جديد ويموتوا بسمومهم".
سياسة | المصدر: المصريون | تاريخ النشر : الاثنين 11 يونيو 2012
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com