اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
أسرار احتلال مجموعة من شباب مقر حزب الدستور المملوك لمحمود سعد
شباب الدستور أزال الدكتور أحمد دراج أحد الوكلاء المؤسسين لحزب "الدستور"، الغموض الذى اكتنف، إعلان مجموعة من شباب الحزب أمس عن "تسلمهم" المقر الرئيس للحزب، وهو الإعلان الذى قوبل باستنكار من أمين عام الحزب د.عماد أبو غازى الذى اتهم هؤلاء الشباب باحتلال المقر والاستيلاء على الأوراق الخاصة للحزب بالمخالفة للقانون العام ولوائح الحزب.
وكشف دراج فى تصريحات لـ"بوابة الأهرام" أنه قام بتحرير تفويض قانونى بتسليم مقر الحزب لإثنين من الشباب المؤسسين للحزب، كونه من قام وبصفته أحد الوكلاء المؤسسين للحزب باستئجار هذا المقر، الذى يقع بشارع المبتديان بوسط القاهرة، من الإعلامى محمود سعد، بقيمة 10 آلاف جنيه شهريا لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد.
ولفت دراج إلى أنه قام بعد توقيعه هذا العقد بتسلم المقر، بما يحتويه من مشتملات (أجهزة كهربائية وتكييف وبوتاجاز)، فيما لم يقم أى من مسئولى الحزب بتسلم المقر رسميا منه.
لكن الدكتور عماد أبو غازى، قال فى تصريحات لـ"بوابة الأهرام" إن "الدكتور دراج عندما قام بتوقيع عقد إيجار المقر، إنما وقعه بصفته أحد الوكلاء المؤسسين للحزب، ومن ثم فإن المقر يخص الحزب والمسئولية عنه تقع على عاتق الحزب، وليس على شخص من وقع العقد نيابة عن الحزب ومؤسسيه".
وكان مجموعة من شباب الحزب، قد قاموا أمس بالاعتصام، فى مقر الحزب، معلنين عن تسلمهم المقر بشكل قانونى، لحين التوصل إلى صيغة للخروج من أزمة تعثر هيكلة الحزب، وطرحوا فى هذا الشأن "خريطة طريق"، بإضافة ملحق لبنود الفترة الانتقالية بلائحة الحزب، يتضمن عددا من البنود أهمها انتخاب لجنة مؤقتة لتسيير أعمال الحزب من 9 أعضاء مؤسسين، على أن تتولى هذه اللجنة تشكيل لجنة مستقلة ومحايدة لإعداد اللائحة الدائمة للحزب، وتشكيل لجنة مستقلة ومحايدة لإجراء انتخابات أعضاء المؤتمر العام، وإدارة جلسات المؤتمر العام للحزب لإقرار اللائحة، ووضع جدول عام للانتخابات من القاعدة حتى القمة واعتماده بالمؤتمر العام، والتحقيق في الاستقالة المسببة التي تقدم بها الدكتور حسام عيسى، رئيس لجنة تسيير أعمال الحزب.
وقال مختار الشاذلى العضو المؤسس بحزب "الدستور" وأحد الشباب المعتصم بالمقر – فى تصريحات لـ"بوابة الأهرام": "الدكتور أحمد دراج، بصفته المسئول عن سلامة المقر والمنقولات الموجودة به، قام بتحرير تفويض رسمى ومسجل، لعضوى الحزب محمد خليل، وإبرهيم محمد، باستلام المقر لحين فض المنازعات داخل الحزب".
واتهم الشاذلى عددا من قيادات الحزب، باستغلال توكيلات الأعضاء المؤسسين، فى وضع لائحة غير ديموقراطية تستهدف التحكم فى مناصب الحزب ومفاصله، عبر تكوين شبكات من المعينيين للتحكم والسيطرة وضمان انتخاب هذه القيادات عند انعقاد المؤتمر العام، وتنحية جيل الشباب لصالح من هبطوا بـ "البارشوتات"، على حد وصفه.
وشدد الشاذلي على أنهم لن يسمحوا بتأسيس كيان ديكتاتورى يتحكم فيهم، وأن ضميرهم لن يسمح بالمشاركة فى كذبة كبيرة على الشعب المصرى، وتقديم بديل كاذب ومخادع وغير ديموقراطى، وانتقد الشاذلي عدم ممارسة الديموقراطية داخل الحزب.
كما أكد الشاذلي على أنه لا بديل عن لائحة ديموقراطية واختيار جميع المناصب من القاعدة وحتى رئيس الحزب بالانتخاب، وإقالة الأمين العام ونائب رئيس الحزب وأمين التنظيم، والتحقيق فى أسباب استقالة الدكتور حسام عيسى.
وهاجم وائل عبد الرحمن العضو المؤسس بالحزب وأحد المعتصمين بمقر الحزب فى تصريحات لـ "بوابة الأهرام" ما وصفها بـ "المحاولات الناجحة من قبل بعض قيادات الحزب لإبعاد الدكتور حسام عيسى"، قائلا "الدكتور حسام عيسى كان يقوم بإنهاء هيكلة الحزب بطريقة شفافة، لكنه تم التلاعب بقراراته وتحويرها، وتم تطفيشه وإبعاده عن الحزب".
وأكد عبد الرحمن على أن "خريطة الطريق" التى طرحوها، هى الحل العادل للخروج من الأزمة، مشددا على أنه لا بديل عن الديموقرطية فى عملية بناء الحزب.
من جانبه أعلن الدكتور أحمد دراج، عن تأييده لشباب الحزب فى مطالبهم، بعودة الدكتور حسام عيسى، والإطاحة بمن وصفهم بـ"الشخصيات التى دمرت سمعة الحزب وحاربت الدكتور حسام عيسى، ومن قبله حاربوني ليخلو لهم الحزب ليديروه بطريقة خارج القانون".
وطالب دراج الدكتور محمد البرادعى رئيس الحزب، بألا يفرض على الشباب أشخاص بعينهم، قائلا "لن أكون جزء من خديعة الشعب المصرى".
سياسة | المصدر: الأهرام - سمير السيد | تاريخ النشر : الثلاثاء 02 إبريل 2013
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com