اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
محمود أحمدي نجاد يدعو مصر لتحالف استراتيجي
محمود أحمدي نجاد دعا الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، إلى تحالف استراتيجي بين مصر وبلاده، وقال في لقاء مع رؤساء تحرير عدد من الصحف والمجلات في مصر، على هامش مشاركته في قمة منظمة التعاون الإسلامي بالقاهرة، اليوم الأربعاء: «يجب أن نفهم جميعًا أنه ليس أمامنا إلا القيام بهذا التحالف الاستراتيجي؛ لأنه يصب في مصلحة الشعبين المصري والإيراني وغيرهما من شعوب المنطقة».

واستدرك نجاد، في التصريحات التي نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، اليوم الأربعاء: «لكن يجب أن تتحقق الظروف الملائمة لذلك»، مضيفا: «إننا على استعداد لتوسيع علاقتنا مع مصر في العديد من المجالات، بالإضافة إلى رفع المستوى الدبلوماسي بين البلدين».

وتابع: «حينما قابلت الرئيس محمد مرسي قلت له إن قوة وعزم مصر هي من قوة وعزم إيران، وهذا شعور كل الإيرانيين»، مؤكدا أن «الشعب الإيراني محب لمصر ولشعبها، ولدينا مجالات مشتركة كثيرة، ومنها المجالات الثقافية والصناعية، ونلتقى في وجهات النظر في العديد من القضايا العالمية».

واتهم أحمدي نجاد قوى خارجية بمحاولة منع التقارب بين أكبر دولتين في الشرق الأوسط تعدادًا للسكان، واللتين توجد بينهما خلافات منذ الثورة الإسلامية في عام 1979 وتوقيع مصر معاهدة سلام مع إسرائيل في نفس العام.

وأضاف أن «مصر وإيران قد ابتعدا عن بعضهما مدة طويلة، والمعروف لدينا أن مصر هي بلد الحضارة والكرم، وشعبها صانع تاريخ عظيم، والشعب الإيراني يكن له احترامًا كبيرًا، ونرى أنه إذا ما التقت طهران والقاهرة مرة أخرى فسيكون ذلك لصالح شعوب المنطقة بأسرها».

من جانبها، قالت رئاسة الجمهورية، إن التقارب مع إيران «مرهون بموقف طهران من الأزمة السورية»، وبقبول الرأي العام المصري والعربي لهذا التقارب.

وقال ياسر علي، المتحدث باسم الرئاسة، في تصريحات لمجموعة من الصحفيين بمقر رئاسة الجمهورية، نقلتها وكالة الأناضول للأنباء، اليوم الأربعاء: «التقارب المصري مع إيران مرهون بقبول الرأي العام المصري والعربي له؛ لأن القيادات والحكومات تتحرك بناء على توجيهات الرأي العام».

وأضاف علي أن هذا التقارب «مرهون أيضًا بموقف طهران من الأزمة السورية التي تهم كل مصري وعربي ومسلم»، معتبرًا أن إيران «تملك أن تكون جزءًا من الحل لهذه الأزمة».

وقال وزير الخارجية محمد كامل عمرو، في تصريحات للصحفيين أمس، إن علاقات مصر بأية دولة لن تكون أبدًا على حساب أمن دول أخرى، وأن أمن دول الخليج بالتحديد هو خط أحمر لها، ولن تسمح بالمساس به أبدًا، مضيفًا أن «أمن دول الخليج هو أمن مصر».

وبدأ أحمدي نجاد زيارة لمصر أمس الثلاثاء، تستمر حتى صباح الجمعة المقبل، من أجل المشاركة في مؤتمر القمة الإسلامية الثاني عشر، تعد الزيارة الأولى لرئيس إيراني لمصر منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين عقب قيام الثورة الإسلامية في إيران عام 1979.
سياسة | المصدر: الشروق | تاريخ النشر : الأربعاء 06 فبراير 2013
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com