اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
أمن دمياط وراء اعتداء البلطجية على قيادات حزب الوسط
قيادات حزب الوسط اتهم عدد من قيادات حزب الوسط قوات الأمن بدمياط بتورطها في واقعة الهجوم على قيادات حزب الوسط في دمياط، حيث تم الاعتداء على سيارة الدكتور عصام سلطان والدكتور محمد محسوب من قبل مجموعة من البلطجية في طريقهم إلى سرادق مؤتمر الحزب الذي كان من المقرر عقده على مرأى ومسمع قوات الأمن هناك.
وقال عصام شبل نائب رئيس الحزب:"عن الواقعة عن دلت فهي لن تدل ، إلا على توطئ أجهزة الأمن بدمياط، بالبلطجية الذين اعتدوا على قيادات الحزب،بالإضافة إلى قيام الأمن بعركلة وإفشال المؤتمر بسبب إصدار مدير الأمن أوامر لمنع المواطنين من دخول السرادق.
من جانبه اتهم المهندس عمر فاروق، المتحدث باسم الحزب، رجال أحمد شفيق،ورموز النظام السابق بالاتفاق مع مدير أمن دمياط بارتكاب هذه الواقعة، بسبب قيام حزب الوسط بالمشاركة في وضع مواد بالدستور منعت فلول الحزب الوطني بممارسة الحياة السياسية.
وأكد فاروق أن الحزب سيتقدم ببلاغ إلى النائب العامـ يتهم فيه مدير أمن دمياط بالتواطئ في تخطيط عملية الهجوم والاعتداء على قيادات حزب الوسط.
يذكر أنه عتدى مساء اليوم مجهولون على سيارة يقلها قيادى حزب الوسط الدكتور محمد محسوب، نائب رئيس حزب الوسط، والدكتور عصام سلطان، عضو اللجنة العليا للحزب.
وكان من المقرر أن ينظم حزب الوسط مساء اليوم، الثلاثاء، بمحافظة دمياط مؤتمراً حاشداً، بحضور كل من الدكتور محسوب، وعصام سلطان، إلا أن التواجد الأمنى المكثف، أدى إلى عزوف أبناء دمياط عن الحضور فى المؤتمر، والاعتداء على سيارة قيادات الوسط أدى إلى فشل المؤتمر.
كما أن الأمن رغم تواجده المكثف لم يتدخل من قريب أو بعيد لمنع مجهولين من تحطيم سيارات قيادات الحزب.
سياسة | المصدر: رصد - أحمد كامل ومصعب حازم | تاريخ النشر : الأربعاء 23 يناير 2013
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com