اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
إستقالة «النائب العام» جاءت تحت التهديد والوعيد
صفوت حجازي قال الداعية الإسلامي الشيخ صفوت حجازي أن قرار المستشار طلعت إبراهيم النائب العام بتقديم إستقالته ليست خطوة شجاعة، لأننا في مرحلة مليئة بالتجاوزات والأخطاء، ويجب أن تسير المركب، لافتا إلى أن أعضاء النيابة العامة ليس من حقهم أن يعتصموا لإقالة النائب العام، لأنهم والقضاة يعتصمون ويعطلون مسار القضايا، ويسلبون المواطن حق التقاضي وهم بذلك يرتكبون جريمة يعاقب عليها القانون.

وأضاف خلال مقابلة تليفزيونية مع برنامج «آخر النهار» الذي تبثه فضائية «النهار» أنه لا يؤيد إستقالة المستشار طلعت عبد الله لأنها جاءت تحت التهديد والإرهاب، في ظل محاصرة أكثر من 1500عضو من أعضاء النيابة العامة لمكتبه، لافتا إلى أن إستقالة النائب العام ليس لها أي علاقة بالإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي في 22 نوفمبر وتسبب في الأزمة الجارية في مصر، وأن الرئيس مرسي لم يعين النائب العام بل تم ترشيحه من المجلس الأعلى للقضاء.

وأشار حجازي إلى أن السياسة لا يوجد بها شيء أسمه توافق، ولا يوجد شيء اسمه دستور توافقي، وأن الأقلية لن ترضى عن الأغلبية بأي حال من الأحوال، مفضلا تسمية معارضي الرئيس اليوم بشركاء الثورة المشاكسين، وأنه لو كان مكان الرئيس مرسي لما أعطى وعودا بالتوافق حول أي شيء قبل توليه الرئاسة.
سياسة | المصدر: محيط - أحمد عبد المجيد | تاريخ النشر : الاثنين 17 ديسمبر 2012
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com