اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية
النادي الأهلي يخطف التعادل من الترجي التونسي
الأهلي الترجي في موقعة عربية شرسة وكبيرة بحثاً عن لقب دوري الأبطال الإفريقي .. تعادل الأهلي مع الترجي بهدف لكل منهما في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الأحد باستاد برج العرب في ذهاب نهائي البطولة.
تقدم وليد الهيشري في الدقيقة 49 ،ونجح السيد حمدي في إدراك التعادل قبل النهاية بدقيقتين ،ليضعا مواجهة الإياب باستاد رادس يوم 17 نوفمبر على صفيح ساخن.
قدم الأهلي مباراة جيدة في الشوط الأول لكنه فشل في إستغلال السيطرة على مجريات اللقاء وترجمتها لأهداف ،في وقت إكتفى فيه الترجي بالدفاع.
مع بداية الشوط الثاني مالت الكفة للترجي بعدما تحسن أداءه على المستوى الهجومي وسجل هدف وكان قريباً من تسجيل الثاني،لكن الأهلي نجح في إستعادة السيطرة على زمام الأمور مع منتصف الشوط الثاني لكن بلا فائدة في ظل التفوق الدفاعي للترجي حتى جاء الفرج من خلال تمريرة بالصدفة من أحمد فتحي للسيد حمدي ليدرك التعادل.
تفوق نبيل معلول تكتيكياً على البدري ونجح في الخروج بواحدة من أفضل النتائج في هذه المواجهات ،في وقت فشل فيه البدري في فك طلاسم دفاع فريق الدم والنار.
تحمل شريف إكرامي بنسبة كبيرة الهدف الذي دخل مرماه في وقت نجح فيه معز بن شريفية من إنقاذ فريقه من الهزيمة بفضل تصدياته المميزة لفرص الأهلي .
دخل حسام البدري اللقاء بطريقة 4-2-3-1 التي إعتمد فيها على الرباعي الدفاعي شريف عبد الفضيل ومحمد نجيب ووائل جمعة وأحمد فتحي أمامهم حسام عاشور وحسام غالي محوري إرتكاز ،ودفع في الوسط الهجومي بالثلاثي وليد سليمان ومحمد ابو تريكة وعبدالله السعيد،أمامه محمد ناجي جدو.
بينما بدأ معلول اللقاء بطريقة 4-3-2-1،حيث دفع بسامح الدربالي ووليد الهيشري ومحمد بن منصور وخليل شمام في الدفاع ،وحسين الراقد وخالد المولهي وكريم العوضي أمامهم الثنائي أفول ووجدي بوعزي ،مع الإعتماد على نيانج كرأس حربة وحيد.
نجح الأهلي في حصار الترجي في مناطقه الدفاعية مع بداية اللقاء ،وتمكن لاعبو الأحمر من إختراق الدفاع التونسي أكثر من مرة بفضل تحركات جدو وعبدالله السعيد ووليد سليمان ،لكن دون إنهاء الهجمات بالشكل المطلوب خاصة مع تسرع لاعبي الأهلي وتوترهم بشكل ملحوظ.
الترجي بدأ اللقاء بتحفظ دفاعي واضح ،مع محاولة إستغلال إنطلاقات أفول وبو عزي في تنظيم هجمات مرتدة إلا ان هذه الهجمات لم تشكل أي تهديد على مرمى إكرامي في ظل بطء شديد في نقل الهجمة وفي ظل يقظة تامة من دفاع ووسط الاهلي لهذه المحاولات.
نجح الترجي في تنظيم دفاعاته بمرور الوقت ،الأمر الذي دفع لاعبو الأهلي للتسديد من خارج منطقة الجزاء خاصة عن طريق عبدالله السعيد الذي وجدت تسديداته الحارس معز بن شريفية في الموعد.
الدقيقة 33 كانت مع أكثر لقطات الشوط الأول إثارة بعدما نجح احمد فتحي في الإختراق من الجبهة اليمنى للمرة الأولى ودخل منطقة الجزاء وأهدى أبو تريكة هدية لا ترد وهو في مواجهة المرمى ،لكن تريكة أطاح بالكرة خارج المرمى في مشهد غريب عليه.
تقدم حسام غالي للمساهمة بشكل اكثر فاعلية في الهجوم الأحمر ،وقاد هجمة خطيرة للغاية في الدقيقة 37 بعدما إنطلق من منتصف الملعب ومرر كرة في العمق لجدو المنفرد ،لكن بن شريفية نجح في إنقاذ الموقف ببراعة كبيرة.
عانى الدفاع التونسي في الدقائق الأخيرة من الشوط وسط تقدم الأهلي للهجوم بعدد كبير من اللاعبين بما فيهم بعض لاعبي الدفاع في ظل عدم وجود أي نشاط هجومي للترجي يحرمهم من هذا التقدم.
أجرى الأهلي تغييراً هجومياً مع بداية الشوط الثاني حيث أشرك السيد حمدي بدلاً من شريف عبد الفضيل،على أمل زيادة الضغط الهجومي للفريق في ظل تراجع الترجي للدفاع.
لكن الترجي كان له رأي أخر بعدما كشر عن أنيابه ،ونجح في تهديد مرمى أصحاب الأرض في اكثر من مرة ،قبل أن تأتي الدقيقة 49 حاملة معها البشرى لفريق الدم والنار ،عندما أرسل وجدي بوعزي عرضية من ركنية ليعتلى وليد الهيشري دفاع الأهلي وحارس مرماه إكرامي ويحولها داخل الشباك الحمراء.
تعرض فريق الأهلي لصدمة قوية بالهدف المفاجئ لكنه سرعان ما نظم صفوفه وبدأ في تهديد مرمى الترجي ،لكن قوة الدفاع التونسي دفعت الأهلي للتسديد من خارج المنطقة سواء عن طريق عبدالله السعيد أو جدو لكن بن شريفية تألق وزاد عن مرماه ببسالة.
أجرى البدري تغييره الثاني بإشراك محمد بركات بدلا من حسام غالي المتألق في الشوط الأول في وقت كان أبو تريكة هو المفترض تغييره بسبب عدم ظهوره بمستواه المعهود.
شكلت الكرات الثابتة خطورة كبيرة على دفاع الأهلي ،وكاد نيانج أن يحرز الهدف الثاني للترجي في الدقيقة 65 بضربة رأس قوية مرت بجوار القائم الأيمن.
في الدقيقة 74 عاد أبو تريكة الحاضر الغائب وأهدر فرصة ثانية محققة بعدما إنطلق وليد سليمان في الجبهة اليسرى وأرسل عرضية رائعة لأبو تريكة المنفرد بالمرمى لكنه سدد الكرة في قدم الحارس المتألق بن شريفية.
أشعلت إعتراضات أحمد فتحي المتتالية وغير المبررة على التحكيم أجواء الملعب وأثار حفيظة الجماهير المتواجدة داخل الملعب.
دفع معلول الترجي بمجدي التراوي بدلاً من الغاني أفول في محاولة لإفساد الهجمات الحمراء في منطقة الوسط قبل أن تصل لمنطقة جزاءه.
مع إقتراب اللقاء من نهايته بدأ الترجي في التعامل مع اللقاء بهدوء،في وقت توترت فيه أعصاب لاعبي الأهلي بسبب النتيجة وبسبب عدم قدرتهم على إختراق الدفاع التونسي.
ألقى البدري بورقته الهجومية الأخيرة بإشراك عماد متعب محل جدو ،بينما دفع معلول بخالد العياري بدلاً من نيانج الذي هبط مستواه بشكل كبير.
الدقيقة 88 جاءت بالفرج للأهلي وجماهيره عندما راوغ أحمد فتحي مدافعي الترجي بهدف التسديد لكن الكرة تصل للمنفرد بالمرمى السيد حمدي الذي لم يجد أية صعوبة في إيداعها بالشباك التونسية.
الهدف وضع اللقاء على صفيح ساخن في اللحظات الاخيرة وسط محاولات أهلاوية ضاغطة من أجل الفوز الذي كاد أن يتحقق بقدم السيد حمدي عندما تهيأت كرة طائشة امامه فشل في تحويلها للمرمى الخالي لينتهي اللقاء بالتعادل.
رياضة | المصدر: كووورة - أيمن المهدي | تاريخ النشر : الأحد 04 نوفمبر 2012
أحدث الأخبار (رياضة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة أخر الأخبار
أضف بريدك الإليكتروني
للحصول على أخر أخبار مصر
الإشتراك سهل و مجاني
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2016®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com