اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

وفاة عجوز برداً في مصر

حي أول المحلة الكبرى انشغلت مواقع التواصل الاجتماعي بحادثة وفاة عجوز برداً، بعد لجوئها إلى المبيت أمام حي أول المحلة الكبرى في محافظة الغربية، في دلتا مصر. ولم تجد مجيباً أمام المبنى الذي يمثل الحكومة، فهاجم ناشطون النظام المصري الحالي الذي افتتح، قبل أيام، مسجداً وكاتدرائية بمليارات الجنيهات المصرية، في حين يموت الأشخاص لعدم امتلاكهم غطاء يحميهم من البرد.
وكتب هشام المغربي حزيناً: "‏صورة الست اللي ماتت متجمدة قدام ديوان المحلة بتمثل لي رعباً أكتر من أي شيء... وحزن قادر يخليني معرفش اتنفس والله... واستحقار لنفسي وكل شيء".
كتب أحمد صلاح: "‏الست اللي راحت ديوان المحلة عشان ينقذوها من البرد وماتت متجمدة قدامه... كان يكفيها حتة ماكت من اللي الريس عدى عليهم عشان يفتتح المسجد اللي إضاءته بـ 20 مليون في وسط الصحرا... ألا تكسو الكعبة بالحرير يا أمير المؤمنين؟! - بطون المسلمين أولى... (عمر بن الخطاب)".
وغرد مجدي أبو السعود: "‏أيها السفهاء في تبذير الأموال الطائلة من لحم هذا البلد على الفشخرة الكاذبة، سوف تحشرون وتسألون عن الجياع والعرايا والمرضى دون دواء والموتى على عتبات دواوينكم الحكومية مثل تلك المسكينة التي ماتت على أبواب ديوان عام المحلة والذي لجأت إليه لينقذها من الصقيع!".
ولخص هيما رزق القصة: "‏سيدة عجوزة تبلغ من العمر 50 سنة راحت قعدت قدام ديوان حي المحلة عشان يوفرولها مكان تنام فيه من البرد لكن للأسف محدش عبرها والست ماتت من البرد فى الشارع. شكراً يا مصر".
وخاطب أحمد بدوي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: "‏هل تعلم سيادة الرئيس أن ثمن مشايه من اللي دوست عليها برجليك وانت بتفتتح مسجدك وكنيستك كانت تحل مشكلة الست اللي ماتت بعدما تجمد الدم في عروقها؟".
وكتبت ريري: "‏‎#السيسي_أيامه_سودا... متسولة ماتت من البرد أمام باب ديوان حي المحلة لعدم وجود مكان لها.. سيسال عنها من بنا مسجد وكنيسة في الصحرا".
أما منى فقالت: "‏هل تعلم عزيزي البابا ويا فضيلة الشيخ ويا سيادة الرئيس إن الست اللي راحت ديوان المحلة عشان ينقذوها من موجة البرد ماتت متجمدة... مشكلتها كانت هتتحل بتمن مشاية من اللي دوستوا عليها برجليكم في افتتاح مسجدكم وكنيسكم".
وتساءلت ريحانة: "‏وفاة سيدة عجوز على أبواب ديوان حي أول المحلة الكبرى لجأت إليه لحمايتها من برد الشتاء فلم تجد استجابة، مش مشكلة... المهم قمنا ببناء أكبر مسجد وأكبر كنيسة في ‎#الشرق_الأوسط ورممنا معابد اليهود بالمليارات فين بتوع لو عثرت بغلة بالعراق ستسأل عنها يا د ‎#مرسي؟".
وأشار الصحافي حازم حسني: "أمام مبنى حي أول المحلة وفاة سيدة بلا مأوى، اتخذت الشارع مسكنا لها لعلها برودة الطقس، أو برودة قلوبنا... وفاة طفل مشرد من البرد... هينفع نعيش بالشكل ده يا اخونا؟!".
سياسة | المصدر: العربي الجديد - أحمد عزب | تاريخ النشر : الجمعة 11 يناير 2019
أحدث الأخبار (سياسة)
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2019®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com