اخبار مصر
Akhbar Alsabah اخبار الصباح
فيديوهات مصرية

إعتقال المسؤول السابق بحملة السيسي

حازم عبد العظيم أكدت مصادر سياسية قريبة الصلة بالناشط السياسي حازم عبد العظيم إلقاء القبض عليه من منزله بمدينة الرحاب (شرقي القاهرة) في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت، موضحة أن الأمن حاصر منزل عبد العظيم، وأغلق الشارع الذي يوجد به منزله أثناء إلقاء القبض عليه.
وقالت المصادر إن سبب القبض عليه هو تعدد البلاغات الأمنية ضده، بدعوى الاستقواء بالخارج لإهانة رموز ومؤسسات الدولة، ونشر أخبار كاذبة، والسخرية من المشروعات القومية عبر حسابيه على موقعي تويتر وفيسبوك، "مستغلاً مناخ الحرية الذي تعيشه البلاد"، حسب تعبير هذه البلاغات التي يقدمها غالبا مؤيدون للنظام ضد المعارضين.
وكشف عبد العظيم للجزيرة نت -في تصريحات سابقة- عن تلقيه تهديدات بإيذاء أبنائه لو لم يتوقف عن نقد سياسات السيسي.
واستمر عبد العظيم في التصريح بآرائه من خلال حسابيه على موقعي تويتر وفيسبوك، وكانت آخر تدوينة كتبها على تويتر عقب إصابة محمد صلاح خلال مباراة ليفربول وريال مدريد ضمن بطولة دوري أبطال أوروبا، معرباً عن اعتقاده بأن إصابة صلاح متعمدة.
كشف ثم اعتذار
وتولى عبد العظيم مسؤولية لجنة الشباب بالحملة الرئاسية الأولى للسيسي، إلا أنه كشف كيفية صناعة البرلمان داخل أروقة الأجهزة الأمنية، إذ كان حاضراً اجتماعاً ضم ضباطاً بأجهزة مختلفة وسياسيين لتشكيل قائمة "في حب مصر" التي حازت أغلبية مقاعد البرلمان لاحقاً.
وكان عبد العظيم من بين معارضي الرئيس المخلوع حسني مبارك، رغم أنه كان رئيساً لهيئة حكومية تابعة لوزارة الاتصالات.
وعقب ثورة 25 يناير 2011 جرى ترشيح حازم عبد العظيم وزيراً للاتصالات، ثم كان من مناهضي حكم الرئيس محمد مرسي.
كما أبدى تأييداً للمرشح الرئاسي المعتقل رئيس الأركان السابق للجيش الفريق سامي عنان.
وبدأ حازم عبد العظيم معارضته لنظام السيسي بالتزامن مع الاعتذار لكل رفقاء الثورة، بمن فيهم الإخوان المسلمون، على دخوله في ركاب السيسي، "قبل اكتشاف حقيقة سياساته "، على حد قوله في تغريداته.
سياسة | المصدر: الجزيرة | تاريخ النشر : الأحد 27 مايو 2018
أحدث الأخبار (سياسة)
تعليقات القراء
موقع أخبار الصباح على الفيسبوك
Akhbar Alsabah
أخبار الصباح على التويتر
خدمة آخر الأخبار
إرسل لنا بريدك الإليكتروني
للحصول على آخر أخبار مصر
يمكنكم متابعة احدث اخبارنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعى المختلفة
facebooktwitterRss
2018®أخبار الصباح AkhbarAlsabah.com